تداعي الجسد

يخبر النبي محمد صلى الله عليه وسلم بما يجب أن يكون عليه حال الأمة الإسلامية من تواد وتعاطف وتراحم بضرب المثل بالجسد الواحد عندما يشتكي عضو من أعضائه، فبين أنه يتداعى كله من أجل ذلك العضو، ولا تجد أدق من كلمة تداعي لوصف ما يحدث في الجسم حيال شكوى أحد الأعضاء.

المؤلفون أ.د. عبدالله المصلح
التصنيف العلوم الطبية
الوسوم الاعجاز في تداعي الجسد
عدد المشاهدات 400
عدد المشاركات 0
شارك المادة

مواد ذات صلة

تداعي الجسد للإصابة بالمرض

تداعي الجسد للإصابة بالمرض

تداعي الجسد للإصابة بالمرض.