إعجاز الترتيب التصاعدي في الحديث عن هيئة خروج الناس من القبور عند البعث

إعجاز الترتيب التصاعدي في الحديث عن هيئة خروج الناس من القبور عند البعث.

المؤلفون أ.د إبراهيم الهدهد
التصنيف التشريعي و البياني
الوسوم إعجاز الترتيب التصاعدي هيئة خروج الناس من القبور عند البعث
عدد المشاهدات 473
عدد المشاركات 0
شارك المادة

مواد ذات صلة

إعجاز الترتيب التصاعدي في الحديث عن هيئة خروج الناس من القبور عند البعث

إعجاز الترتيب التصاعدي في الحديث عن هيئة خروج الناس من القبور عند البعث

جاء هذا المعنى في ست سور من الذكر الحكيم هي على ترتيب المصحف (يس ـ القمر ـ المعارج ـ الانفطار ـ العاديات ـ القارعة) في سورة يس ذكر (الأجداث) جمع جدث وهو القبر ، وقع الفعل (ينسلون) ومعناه: يمشون مشيا سريعا، دون تصوير لهيئة هذا المشي السريع، وفي سورة القمر صورت هيئتهم عند الخروج، فهم في صورة تشبه صورة الجراد المنتشر، في التزاحم (كأنهم جراد منتشر) عند الخروج من القبور،فهي صورة تلي الصورة التي أجملتها سورة يس.

إعجاز الترتيب التصاعدي في معنى تصوير عجز الأصنام

إعجاز الترتيب التصاعدي في معنى تصوير عجز الأصنام

أما تشبيه العنكبوت فمقصوده تصوير عجز الأصنام عن الدفع، وحماية أنفسها، وحماية عابديها، وهو أشد العجز ، وقال العلامة ابن عاشور: "ولما بينت لهم الأشياء والأمثال من الأمم التى اتخذت الأصنام من دون الله فما أغنت عنهم أصنامهم لما جاءهم عذاب الله أعقب ذلك بضرب المثل لحال جميع أولئك وحال من ماثلهم من مشركى قريش فى اتخاذهم ما يحسبونه دافعا عنهم وهو أضعف من أن يدفع عن نفسه بحال العنكبوت تتخذ لنفسها بيتا تحسب أنها تعتصم به من المعتدى عليها فإذا هو لا يصمد".

إعجاز الترتيب التصاعدي في معنى حسرة الكافرين على ضياع أعمالهم في الآخرة

إعجاز الترتيب التصاعدي في معنى حسرة الكافرين على ضياع أعمالهم في الآخرة

إعجاز الترتيب التصاعدي في معنى حسرة الكافرين على ضياع أعمالهم في الآخرة.